أعز الناس

يا هلا و الله و مسهلا

أسفرت وأنورت بمقدمكم..........

المتعة و الفائدة عنواننا فمرحباً بك بيننا .

بانتظار نزف قلمـك أخي الفاضل..أختي الفاضله...


ودمت بخير
أعز الناس

شبابي ترفيهي يناسب كل الفئات العمريه..


    منزلة الصدقه في رمضان

    شاطر
    avatar
    عطر المكان
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 145
    نقاط : 6317
    عزيز : 40
    تاريخ التسجيل : 11/07/2010

    منزلة الصدقه في رمضان

    مُساهمة من طرف عطر المكان في الثلاثاء 24 أغسطس 2010, 1:24 pm



    ما هي منزلة الصدقة في رمضان‏؟‏



    الصدقة في رمضان أفضل من الصدقة في غيره؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم سماه شهر المواساة‏.‏
    وكان صلى الله عليه وسلم أجود ما يكون في شهر رمضان حين يلقاه جبريل في رمضان، كان أجود بالخير من الريح المرسلة‏‏.‏
    وقال عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏"‏من فطر فيه صائمًا؛ كان كفارة لذنوبه، وعتق رقبته من النار، وكان له من الأجل مثل أجر الصائم من غير أن ينقص من أجره شيئًا‏"‏

    ‏[‏انظر‏:‏ ‏سنن الترمذي‏‏‏]‏‏.‏
    فهذا دليل على فضل الصدقة في شهر رمضان، لا سيما وأنه شهر الصيام، ويحصل للمحتاجين فيه جوع وعطش، مع قلة ما بأيديهم؛ فإذا جاد عليهم المحسنون في هذا الشهر؛ كان في ذلك إعانة لهم على طاعة الله سبحانه وتعالى في هذا الشهر‏.‏
    إضافة إلى أن الطاعات عمومًا تضاعف في الزمان الفاضل والمكان الفاضل، فتضاعف الأعمال لشرف الزمان؛ كما أن الأعمال تضاعف لشرف المكان؛ كما في مسجدي مكة والمدينة؛ فإن الصلاة في مسجد مكة عن مئة ألف صلاة فيما سواه، والصلاة في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم بالمدينة عن ألف صلاة فيما سواه، وذلك لشرف المكان، وكذلك شرف الزمان؛ تضاعف فيه الحسنات، وأعظم ذلك شهر رمضان الذي جعله الله موسمًا للخيرات وفعل الطاعات ورفعة الدرجات‏.‏




    ﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏﹏


    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 23 سبتمبر 2018, 2:49 pm